تركيا للصحة

جراحة الأورام الوعائيَّة في الكبد في تركيا, أسعار المستشفيات في اسطنبول

يؤثر الورم الوعائي في الكبد على الأوعية الدموية الكبدية. إنه نوع من تشوه الأوعية الدموية ، و هو كتلة صغيرة تتشكل من أوعية غير طبيعية تتواجد في منطقة من الكبد. حجمه مستقر وأقل من 4 سم.

جراحة الأورام الوعائيَّة في الكبد تركيا
لمن هذا الإجراء؟

 الأورام الوعائية الكبدية تصيب :

  • الرضع
  • النساء (في الغالب من الإناث)
  • الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 30 و 50 عامًا
أعراض جانبية
  • تجلط الدم (تكوين جلطة)
  • متلازمة كاساباش ميريت (SKM)
  • نزيف داخل الورم
  • انصباب الدم في الصفاق عن طريق تمزق الورم الوعائي (hemoperitoneum) ...
العلاجات البديلة
  • خزعة الكبد
  • CT (التصوير المقطعي)
  • الأشعة
  • الموجات فوق الصوتية
مدة النقاهة
  • تناول نظامًا غذائيًا متوازنًا غنيًا بالفواكه والخضروات لحماية كبدك وصحتك العامة
نسبة النجاح
  • 97%

 علاج الورم الوعائي الكبدي في اسطنبول تركيا

الورم الوعائي الكبدي هو كتلة غير سرطانية (حميدة) في الكبد تتكون من تشابك (عقدة ليمفاوية) الأوعية الدموية الكبدية ، وتؤثر على ما يصل إلى 20٪ من  الاشخاص في العالم.

يتم اكتشاف معظم حالات الأورام الوعائية الكبدية أثناء اختبار التصوير لحالات مرضية اخرى.  ونادرا ما يتم ملاحظة الورم الوعائي الكبدي مع ظهور أعراض في الجسم.

يمكن أن ينتج كتلة في الكبد، حتى لو كانت كتلة حميدة.

اعراض الورم الوعائي الكبدي

في معظم الحالات ، لا يسبب الورم الوعائي الكبدي أي علامات . ومع ذلك يمكن ان يشمل الاعراض التالية :

  • ألم في الجزء العلوي الأيمن من البطن
  • الشعور بالشبع بعد تناول كمية قليلة من الطعام (الشبع المبكر)
  •  الغثيان
  • القيء

ومع ذلك ، فإن هذه الأعراض لا تقتصر على الورم الوعائي الكبدي فقط وغالبًا ما تكون ناجمة عن حالات مرضية آخرى.   

متى يجب مراجعة الطبيب ؟

 حدد موعداً مع طبيبك إذا ظهرت لديك  أي علامات وأعراض مستمرة تثير قلقك .

  أسباب الورم الوعائي في الكبد 

لم يتم تحديد السبب الرئيسي للورم الوعائي الكبدي. لكن وفقًا للأطباء ، فإن الورم الوعائي الكبدي هو عيب خلقي يتزامن مع الولادة.  تتكون الأورام الوعائية في الكبد عادةً على شكل مجموعة غير طبيعية من الأوعية الدموية التي يقل عرضها عن 1.5 بوصة (حوالي 4 سم). في بعض الأحيان يمكن أن تكون الأورام الوعائية الكبدية أكبر أو أكثر عددًا.

في حالات نادرة، يمكن أن تصيب الأورام الوعائية الكبيرة أيضًا الأطفال الصغار. وذلك لأن الورم الوعائي الكبدي لا يكبر ولا يسبب أي علامات أو أعراض لدى الكثير من الاشخاص. ولكن لدى بعض الاشخاص ، يمكن أن يكبر ، و يؤدي الى ظهور أعراضًا تحتاج إلى علاج فوري.
 

 عوامل خطر الورم الوعائي الكبدي 

تشمل العوامل التي تزيد من احتمالية تشخيص الورم الوعائي الكبدي ما يلي :

  • الفئة العمرية: تحدث الأورام الوعائية الكبدية في أي عمر ، ولكنها أكثر شيوعًا بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 30 و 50 عامًا
  • الجنس: من المرجح أن تُصاب النساء بورم وعائي في الكبد أكثر من الرجال
  • الحمل: النساء الحوامل أكثر عرضة للإصابة بورم وعائي في الكبد مقارنة بالنساء اللواتي لم يحملن مطلقًا. قد يلعب هرمون الإستروجين ، الذي يزداد أثناء الحمل ، دورًا في تطور الورم الوعائي الكبدي
  • العلاج بالهرمونات البديلة: قد تكون النساء اللواتي يستخدمن العلاج بالهرمونات البديلة لعلاج أعراض انقطاع الطمث أكثر عرضة للإصابة بورم وعائي كبدي من النساء اللواتي لا يستخدمن العلاج بالهرمونات البديلة

مضاعفات الورم الوعائي في الكبد

تواجه النساء المصابات بورم وعائي كبدي احتمال حدوث مضاعفات إذا حملن. ومع ذلك ، تجدر الإشارة إلى أن هرمون الاستروجين ، الذي يزداد أثناء الحمل ، يسبب زيادة في حجم أنواع معينة من الورم الوعائي الكبدي. غالبًا ما يسبب الورم الوعائي علامات وأعراضًا تحتاج إلى علاج، بما في ذلك الألم في الجهة اليمنى من البطن أو انتفاخه أو الغثيان أيضًا. ومع ذلك ، فإن الإصابة بورم الكبد الوعائي لا يعني أنه لا يمكنك الحمل. لكن مناقشة المضاعفات المحتملة مع طبيبك يمكن أن تساعدك في اتخاذ القرار الصحيح المناسب لحالتك.

الأدوية التي تؤثر على الهرمونات في جسمك ، مثل حبوب منع الحمل ، يمكن أن تسبب نمو الورم  وتؤدي إلى مضاعفات. ومع ذلك, إذا كنت تفكر في هذا النوع من الأدوية، أثناء استشارة الطبيب؛ سوف يشرح لك فوائدها ومخاطرها.

مشاركة هذه الصفحة

زوارنا يتابعون أيضا


سيساعدك فريق Turquie Santé في العثور على أفضل الخيارات في
جراحة الأورام الوعائيَّة في الكبد

12 شخصًا يشاهدون هذا العلاج الآن