تركيا للصحة

تصغير عظام الخد في تركيا, أسعار المستشفيات في اسطنبول

تصغير عظام الخد، أو تصغير الحجم الوجني، هو إجراء جراحي تجميلي، يتضمن تقليل حجم عظام الخد للحصول على محيط وجه أكثر تناغمًا. يتم تنفيذ هذا الإجراء غالبًا لتصحيح عظام الخد المرتفعة أو الواضحة بشكل مفرط، مما قد يجعل الوجه يبدو غير متناسب أو مربعًا.

أي إستفسار ؟
ابق على تواصل.
نحن هنا للمساعدة.
تصغير عظام الخد تركيا
لمن هذا الإجراء؟
  • المرضى الذين يرغبون في تقليل حجم عظام الوجنتين

العلاجات البديلة
  • إزالة دهون الخد

مدة العملية أو العلاج
  • بين 30-45 دقيقة

ما هو تصغير عظام الوجنتين؟

تلعب عظام الوجنتين دوراً مهماً في تنسيق جمال الوجه بشكل عام، حيث تمنح المنطقة الوجنية ذات الحجم والشكل المناسبين مظهراً نضراً وشبابياً. ومع ذلك، قد لا تكون المنطقة الوجنية لدى الرجال والنساء دائماً بالنسب الصحيحة.

عملية تصغير عظام الوجنتين تندرج ضمن جراحة الوجه والفكين، وتشكل جزءاً من عمليات تقويم عظام الوجه التجميلية. يتيح هذا الإجراء تحقيق تغييرات كبيرة في مظهر الوجه مع ضمان نتائج طبيعية وتحسين الملامح.

غالباً ما يختار الأشخاص ذوو عظام الوجنتين البارزة جداً إجراء عملية تصغير الوجنتين. تعمل هذه التقنية الجراحية للوجه على تحسين الملامح من خلال إجراء قطع العظم من خلال شق داخل الفم، مما يجعلها طفيفة التوغل وبدون ظهور ندب خارجية مرئية.

أسباب تصغير الخدين

الأسباب الرئيسية التي تدفع الشخص لإجراء عملية تصغير عظام الخد هي بالأساس أسباب جمالية. غالبًا، يريد الأشخاص الذين يرغبون في الخضوع لهذا الإجراء في تقليل ظهور عظام الخد البارزة جدًا أو المرتفعة جدًا.

في ارتفاع عظام الوجنتين، يكون الوجه عريضًا جدًا، مما يجعل هؤلاء الأشخاص يظهرون بملامح وجه قاسية وخشنة. إذا نظرنا إلى هذه الوجوه من زاوية 45 درجة، فسنرى أن عظام الوجنتين فقط هي المرئية.

باختصار، يتطلع هؤلاء الأشخاص ببساطة إلى تحسين مظهر الخدود و الوجه.

التقييم الطبي ما قبل الجراحة

تعتبر الزيارة السابقة للعملية الجراحية مع جراح التجميل ضرورية لتقييم ما إذا كانت المشكلة تكمن في النمو المفرط للعظم الوجني، وفي هذه الحالة قد يكون من الضروري إجراء عملية قطع العظم.

إذا كان الحجم الزائد في عظام الخد ناتجًا عن زيادة الدهون الموضعية، فقد يختار جراح التجميل إجراء عملية شفط دهون الخد باستخدام القنيات الدقيقة لتقليل وإعادة تشكيل عظام الخد.

في بعض الحالات، في حالة وجود تدلي العضلات والجلد أو الجلد الزائد، قد يكون من الضروري الجمع بين عملية شد الوجه للحصول على أفضل النتائج.

كيف تؤثر العملية على بنية العظام؟

خلال عملية تصغير الوجنة، يتغير الهيكل العظمي لعظام الخد، مما قد يؤدي إلى ترهل الأنسجة الرخوة التي تدعمها. وهذا يتطلب تقنيات تكميلية لرفع وتثبيت هذه الأنسجة لمنع الترهل.

  • شد الخد: لمواجهة هبوط وسط الخد بعد تصغير عظام الخد، من الضروري إجراء عملية شد الوجه لإعادة وضع هذه الأنسجة. يتم بعد ذلك شد عضلات الوجه العميقة لاستعادة الانحناء الطبيعي للوجه.
  • تصحيح المناطق الهيكلية: إذا كان لديك ورم وجني طويل أو بارز، فسيكون هناك هيكل عظمي لأجزاء معينة، مثل الجبهة. يمكن تصحيح هذه الحالة عن طريق الحقن الشحمي.

خلال هذا الإجراء، تسقط الأنسجة الرخوة التي تدعم عظام الوجنتين، حيث يتم إزالة دعائمها. لذلك يجب استكمال تصغير عظام الوجنتين بتقنيات أخرى لرفع هذه الأنسجة، بالإضافة إلى تثبيتها لمنعها من السقوط.

التعافي بعد جراحة تصغير عظم الخد

تتضمن عملية التعافي بعد تصغير عظام الوجنة سلسلة من الإرشادات الموضحة بالتفصيل أدناه:
  • عادة، في أول 48-72 ساعة، يتم وضع الثلج على المنطقة لمنع الالتهاب، تليها قطعة قماش دافئة.
  • سيكون من الضروري الحفاظ على تدابير نظافة الفم الخاصة، لأنه من المهم بشكل خاص في هذه العملية تجنب العدوى.
  • من الطبيعي الشعور بالوخز في المنطقة المعالجة، والذي سيختفي بمرور الوقت. ستلاحظ أيضًا انخفاضًا طفيفًا في فتح الفم أو حتى عدم تناسق الخد، ولكن كل هذه الأمور طبيعية.
  • يجب تجنب التعرض إلى الشمس وكذلك ممارسة الرياضة البدنية.

تكلفة تصغير عظام الخدود في تركيا

تعرف على تكلفة عملية تصغير الوجنات في تركيا عن طريق الاتصال بـ Turquie Santé. استفد من الأسعار التنافسية، التي تتكيف مع احتياجاتك، لإجراء علاج في إسطنبول أو أنطاليا أو أنقرة.

توجهك Turquie Santé إلى العيادات والمستشفيات الشهيرة في تركيا، والتي تقدم أفضل معايير الرعاية الطبية.

للحصول على مزيد من المعلومات حول عملية تصغير عظام الخدود، بما في ذلك السعر و مدى ملائمة العملية، اطلب عرض أسعار شخصيًا مجانيًا.

مشاركة هذه الصفحة

زوارنا يتابعون أيضا


سيساعدك فريق Turquie Santé في العثور على أفضل الخيارات في
تصغير عظام الخد

13 شخصًا يشاهدون هذا العلاج الآن