أفضل مستشفيات علاج إدمان الكحول في تركيا

الإدمان على الكحول مشكلة يمكن أن يقع فيها الجميع دون استثناء. إذا كنت تقرأ هذا، فمن المحتمل أنك مدمن على الكحول ، أو تعرف شخصًا مدمنا عليه. هل تبحث عن حل لنفسك أو لمن تحب؟ أإنك تسير في الاتجاه الصحيح.

كن واثقا أننا لسنا هنا للحكم عليك أو لإعطائك دروسًا ولكن لإرشادك فقط. سنقدم لك نصائح لجعل علاجك من الإدمان على الكحول في إسطنبول يسير على أكمل وجه. بمساعدة أفضل أطباء علاج الإدمان، فإن علاج الإدمان على الكحول في إسطنبول سيؤتي ثماره. ومع ذلك، قبل أن تحارب عدوا عليك تعرف عليه جيدا.


ما هو الإدمان على الكحول؟

يطلق على الشخص اسم "مدمن على الكحول" أو "سكير" عندما يظهر رغبة قوية ومتكررة في تناول المشروبات الكحولية. يظهر هذا الإدمان في:

  • تحمل جرعات عالية من الكحول ؛
  • ظهور متلازمة الانسحاب في حالة الحرمان من المشروبات الكحولية ؛
  • تخصيص السكير الكثير من الوقت وتبذيره الكثير من المال في شراء واستهلاك الكحول.

لا يصبح الشخص مدمنا على الكحول بين عشية وضحاها، يستغرق الأمر عدة سنوات للفرد و لمن حوله لملاحظة المشكلة.

إذا كنت تشك في أنك أو أحد أفراد أسرتك تعانيان الإدمان على الكحول، فلا تتردد في طلب النصيحة. تحت إشراف أفضل الأطباء المختصين في علاج الإدمان في إسطنبول، ستتمكن أخيرًا من التحرر من إدمانك على الكحول.

ما هي أسباب الإفراط في استهلاك المشروبات الكحولية؟

كون المرء مدمنًا على الكحول يرجع أساسًا إلى مشكلة بيولوجية عصبية في النظام المسؤول على إرسال الدوبامين، أو ما يسمى ب "جزيء المتعة". هذا الجزيء هو الناقل العصبي الرئيسي في نظام المكافأة في الدماغ. إذا كان الشخص  يشعر بالرضا كلما شرب الكحول، فسوف يجعله ذلك يشرب أكثر.

هناك عوامل أخرى يمكن ذكرها كالتالي:

  • عوامل نفسية : مثل الفصام أو الاكتئاب أو القلق.
  • ظروف اجتماعية : مثل الفقر والعزلة والخجل.

من هم الأشخاص المعرضون لخطر الإدمان على الكحول ؟

تختلف قابلية المرء لأن يصبح مدمنا حسب جنسه وعمره وجيناته وخلفيته الثقافية. فمثلا:

  • النساء والمراهقون أكثر عرضة من غيرهم للإدمان على الكحول.
  • الأشخاص الذين لديهم آباء سكيرون يزيد احتمال تعرضهم لخطر الإدمان على الكحول  بنسبة 50 إلى 60٪.
  • الأفراد الذين نشأوا في بيئة فقيرة يستهلكون مشروبات كحولية أكثر من أولئك الذين نشأوا في بيئة تنتمي إلى الطبقة العليا.
  • يبدو أن الأشخاص الذين يعانون اضطرابات نفسية أكثر قابلية من غيرهم للتعرض لخطر الإدمان على الكحول.

ما هي عواقب الإفراط في استهلاك المشروبات الكحولية؟

يؤدي تعاطي المشروبات الكحولية على المدى الطويل إلى ظهور العديد من الأمراض التي يمكن أن تؤدي أحيانًا إلى الوفاة، مثل:

السرطان

يزيد إدمان الكحول من خطر الإصابة بالسرطان بغض النظر عن نوع الكحول المستهلك. يمكن أن يصيب هذا السرطان الجهاز الهضمي العلوي والكبد والقولون والمستقيم.

أمراض الكبد والبنكرياس

الإيثانول، المكون الرئيسي للمشروبات الكحولية، هو مادة سامة مدمرة للكبد. غالبًا ما يكون الإدمان على الكحول سببا لتشمع الكبد، وهو مرض مزمن وغير قابل للشفاء وغالبًا ما يؤدي إلى الوفاة.

الكحول لا يضر بالكبد فقط. في الواقع، غالبية حالات التهاب البنكرياس التي تمت دراستها، سببها الرئيسي هو الاستهلاك المفرط للكحول.

أمراض الدماغ والاضطرابات النفسية

يمكن أن يسبب الإدمان على الكحول ضعف الذاكرة الذي يمكن أن يؤدي إلى متلازمة كورساكوف، وهو مرض يدمر الذاكرة بشكل لا رجعة فيه.

الإدمان على الكحول مسؤول أيضًا عن الاضطرابات العقلية مثل القلق والاكتئاب والأرق ويمكن أن يؤدي إلى الانتحار.

اضطرابات القلب والأوعية الدموية

الأشخاص المدمنون على الكحول هم أكثر عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدَّم والسكتات الدماغية. إضافة إلى ذلك، فإن شرب كميات كبيرة من الكحول دفعة واحدة يمكن أن يسبب اضطرابات في ضربات القلب. هذه الاضطرابات تزيد من احتمالية خطر الموت المفاجئ.

كيف يمكنني مساعدة شخص مدمن على الكحول؟

من الصعب مساعدة الشخص على الإقلاع عن الكحول رغماً عنه. هذا هو السبب في أنه يجب أن يتم ذلك بسلاسة وكثير من التعاطف.

تحتاج أيضًا إلى فهم سبب شرب هذا الشخص للخمر. هل يفعل ذلك من أجل الشعور بالراحة؟ هل لديه مشاكل يحاول أن ينساها عندما يسكر ؟ هل بعض الأشخاص يؤثرون عليه سلبيا ؟

من الواضح أنك لا تستطيع الإجابة على هذه الأسئلة بمفردك، فكل ما يمكنك فعله هو عدم الحكم عليه أو إلقاء اللوم عليه. لأنه إذا فعلت ذلك، فسيقاومك الشخص العزيز عليك و يستهلك المزيد من المشروبات الكحولية. لذلك فمن المهم طلب المشورة من طبيب مختص. لا تتردد في الاتصال بطبيب متخصص في العلاج النفسي للإجابة على جميع أسئلتك. يمكننا أن نسهل عليك التواصل مع أفضل عيادات علاج إدمان الكحول وأفضل الأطباء المختصين في علاج الإدمان في تركيا.

ومع ذلك، فإن الأمر متروك للشخص المعني بالأمر للتعبير عن رغبته في العلاج وتقديم طلبه للرعاية الصحية. من الممكن أيضًا أن يتم فرض علاج من الإدمان على الكحول على المريض في الحالتين التاليتين:

  • الإدانة جنائية معا إلزام المدمن بالخضوع الرعاية الطبية ؛
  • وضع الشخص المدمن تحت الإشراف.

علاج الإدمان على الكحول: المراحل والمدة

يمر علاج الإدمان على بعدة خطوات:

مرحلة التشخيص

الغرض من هذه الخطوة هو تحديد درجة إدمان المريض وتأثيره على صحته. يجمع بين عدة إجراءات مثل:

  • التحليل الخلوي للبول أو سيتولوجيا البول ؛
  • فحص فيروس التهاب الكبد بي، وفيروس التهاب الكبد سي، وفيروس نقص المناعة المكتسبة؛
  • فحص تعداد الدَّم الكامل (CBC) ؛
  • تحليل الدَّم البيوكيميائي
  • تخطيط كهربية القلب (ECG أو EKG)
  • سلسلة من الإجراءات (أمراض الغدد الصماء، أمراض الكلى، أمراض الرئة، أمراض الجهاز الهضمي) ؛
  • اختبار نفسي.

يمكن إضافة فحوصات أخرى إذا كانت الحالة الطبية للمريض تتطلب ذلك.

مرحلة العلاج

  • الفطام (أو الانسحاب) : هذه هي المرحلة التي يمتنع فيها المريض عن تناول أي مادة كحولية. تهدف هذه الخطوة إلى إزالة سم الإيثانول من جسم المريض مع التغلب على متلازمة الانسحاب. تستمر المرحلة عشرة أيام، وتشمل أيضًا تناول الأدوية والمكملات الغذائية. والغرض من ذلك هو السماح للأعضاء المصابة (المخ والكبد والكلى) بالتعافي.
  • الاستقرار النفسي : هذه هي المرحلة التي يساعد فيها الطبيب النفسي المريض على التخلص نفسياً من تعلقه بالكحول. وبالفعل يبدأ المريض في التعود على حالة الصحوة التي ترافق هذه المرحلة من خلال عدة إجراءات.
  • تقنيات تحفيز الكراهيَة : يجمع هذا العلاج بين الشعور بالمتعة الذي يرافق شرب الكحول وشعور مضاد له. هذا يساعد على ظهور حالة اشمئزاز من الكحول  داخل العقل الباطن للمريض.
  • علاج N.E.T : إجراء يساعد على استقرار الهرمونات غير المتوازنة بسبب الكحول.
  • علاج Transair : يهدف هذا العلاج إلى إعادة وظائفه الدماغ إلى طبيعتها وتقليل الاضطرابات النفسية التي سببها الكحول.
  • العلاج النفسي : تتضمن هذه الخطوة عدة تقنيات. ولكنها تعتمد بشكل أساسي على مقابلات بين المعالج النفسي والمريض من أجل تقييم سلوكه.

كيف يمكنني تجنب الانتكاس بعد علاجي من الإدمان على الكحول ؟

لمدة عام ، يتم إعطاء المريض دواء يسبب ردة فعل سلبية بعد استهلاك الكحول. هذا الدواء موجود على شكل رقاقة قابلة للزرع في جسم المريض أو حقنة أو أقراص.

المتابعة ما بعد العلاج ضرورية للتخلص من الإفراط في استهلاك الكحول. وبالفعل يجب على المريض وعائلته البقاء على اتصال بالمستشفى والطبيب المعالج لمدة عام. من الضروري أيضًا أن  يغير المريض عاداته اليومية، وأن يتم فحصه بانتظام، وأن يحترم جرعات الأدوية الموصوفة.

لماذا يجب أن تختار علاج الإدمان على الكحول في عيادةٍ بتركيا؟

سوف يساعدك  مستشارو تركيا الصحية أثناء اختيارك عيادة علاج الإدمان على الكحول. تضمن لك عياداتنا:

  • احترام حياتك الشخصية وخصوصيتك.
  • احترام السر الطبي الخاص بك.
  • لا تكاليف إضافية.
  • نسبة نجاح عالية.
  • الامتثال للمعايير الدولية.
  • مترجمون تحت تصرفكم.

كم تكلفة علاج الإدمان على الكحول في إسطنبول ؟

يختلف سعر الإقامة في عيادة خاصة في إسطنبول بتركيا من عيادة إلى أخرى. بالطبع، تعتمد التكلفة على مدة الإقامة الطبية والرعاية الطبية المستخدمة.

يمكن أن تساعدك تركيا الصحية في توفير ما يصل إلى 25٪ من ميزانيتك. من الممكن الحصول على تقدير مجاني للأسعار لإقامة طبية للعلاج ضد الإفراط في استهلاك المشروبات الكحولية في إسطنبول، تركيا!

مشاركة هذه الصفحة

أسئلة مكررة

من أجل منع الانتكاسات ، إليك نصائحنا:

  • اشترك في العلاج الجماعي ؛
  • تجنب الإرهاق
  • ابحث عن بدائل للكحول ، هِواية جديدة على سبيل المثال ؛
  • لا تشرب أثناء الإجازات ولا حتى مشروبًا ، فدائمًا ما يكون الكحول أقوى منك.

 

نعم ! كما هو الحال مع مجموعات السكيرين المجهولين الهُوِيَّة، يمكن للمرضى في مراكز العلاج من إدمان الكحوليات في تركيا أن يظلوا مجهولين. لن يتم إعلان أي معلومات عنهم ضد إرادتهم.

لا توجد مدة ثابتة لجميع المرضى. يتلقى كل مريض علاجًا شخصيًا خاصًا بحالته. لذلك ، فإن مدة العلاج متغيرة.

أفضل العيادات والأراء

NP BRAIN  0
للدماغ NP
إسطنبول, تركيا
Prix Garanti Direct ضمان السعر المباشر


الشهادات :
اللجنة الدولية المشتركة
المنظمة الدولية لتوحيد المقاييس

telegram fbmessenger viber whatsapp

سيساعدك فريق تركيا للصحة في العثور على أفضل الخيارات في علاج إدمان الكحول